لقاء السفير الفرنسي مع فضيلة إمام الأزهر [fr]

زار سفير فرنسا في القاهرة، اندريه باران، في 12 نوفمبر 2014، فضيلة الإمام الأكبر أحمد الطيب، شيخ الأزهر. تناول اللقاء سبل تدعيم التعاون القديم بين فرنسا وجامعة الأزهر، لاسيما في مجال المنح الدراسية وتعلم اللغة الفرنسية. وأكد السفير الفرنسي وشيخ الأزهر على الدور الذي يلعبه مركز تعليم اللغة الفرنسية، الذي تم إنشائه في 2011، والذي يهدف إلى تنمية المهارات الفرنكفونية للأجيال الجديدة بجامعة الأزهر. والتزمت فرنسا بدراسة طلبات الأزهر فيما يتعلق بالمنح الدراسية من أجل الرد على نحو أفضل على حاجيات هذه الجامعة لصالح تخصصات جديدة. ومن جهة أخرى، أشاد السفير الفرنسي بدور الأزهر في نشر أفكار الإسلام المعتدل في فترة تشهد تنامي الفكر المتطرف.

كانت الزيارة فرصة أيضاً، بحضور السفير الفرنسي وفضيلة الأمام الأكبر، لتجديد اتفاقية التعاون المبرمة في 2011 بين فرنسا والأزهر لمدة ثلاثة اعوام قادمة.

وأخيراً، قام السفير الفرنسي بتكريم الدكتور محمود عزب، مستشار فضيلة شيخ الأزهر للحوار بين الثقافات، حيث منحه بعد وفاته وسام السعفة الأكاديمية بدرجة فارس. أثنى السفير على هذا الاستاذ الجامعي اللامع، الفرنكفوني والمحب للفرنكفونية والذي كان ناقلا للمعرفة والحوار بين الثقافات والأديان والذي كان ملتزما لصالح تدعيم الروابط مع فرنسا.

نشر في 18/11/2014

أعلى الصفحة