فوز شركتي كولاس راي والستوم ترانبور بعقد مد الخط الأول للمترو بين المرج والمرج الجديدة [fr]

في 15 مارس 2016، وقعت الهيئة القومية للأنفاق، بحضور وزير النقل المصري، عقد مع كونسورتيوم مكون من شركتي شركتي كولاس راي Colas Rail والستوم ترانسبور Alstom Transports من أجل تجديد ورفع مستوى البنية التحتية القائمة بين محطتى المرج والمرج الجديدة (في نهاية الخط الأول).

يتضمن العقد عمل دراسات ووضع تصور تنفيذي وتشغيل مختلف الأنظمة الخاصة بالمشروع. تتضمن الأشغال الرئيسية ما يلي :

  • تجديد خط السكة الحديدية وأجهزة تشغيل الخط
  • مد خطوط جديدة
  • التغذية الكهربائية وبناء أبنية ذات الصلة
  • تغيير السلاسل
  • تزويد أجهزة إشارة جديدة ورفع مستوى الأجهزة القائمة و إنشاء الأبنية ذات الصلة
  • استحداث أجهزة جديدة في نظام التحكم المركزي
  • توسيع رصيف الانتظار بمحطة المرج الجديدة.

يتعين أن تبدأ الأعمال قريباً وأن تنتهي خلال الثلاثة أشهر الثانية من عام 2018. تبلغ قيمة العقد 19.308 مليون يورو و96.878 مليون جنيها مصريا (حوالي 10 ملايين يورو). والمبالغ باليورو ممولة من خلال ملحق لبروتوكول 2002 (18 مليون يورو) الخاص بتجديد الخط الأول.

نشر في 21/03/2016

أعلى الصفحة