شخصيات رفيعة تحصل على أوسمة الشرف الأكاديمية

قدمت القنصل العام، السيدة دومينيك فاج، أوسمة الشرف الأكاديمية إلى خمس شخصيات بارزة في عالم التعليم المصري خلال حفل كبير يوم 7 نوفمبر. منح الفائزين تلك الجائزة تقديرا لحياتهم المهنية في خدمة ازدهار الثقافة واللغة الفرنسية.

حصول السيدة نرمين شهيب على وسام شرف برتبة فارس هو تتويج لخدمة عالية الجودة للفرنكوفونية الجامعية ، خاصة و هي رئيسة القسم الفرنسي في كلية التربية في الإسكندرية.

السيد شريف ديلاور، أستاذ منتدب في جامعة سنجور هو أحد أبرز المتخصصين في التنمية، والإدارة الاقتصادية ، والتغيرات التكنولوجية. جاء وسام الشرف مكافأة لحياة مهنية ناجحة في المشاركة الأكاديمية والحياة العامة وقطاع الأعمال.

والسيدة حنان الرقاد التي حصلت على رتبة فارس لمساهمتها الواضحة فى الفرانكفونية أولا في كلية سان مارك، حيث كانت أستاذة لغة فرنسية ومديرة المكتبة الفرنسية، ومكتبة الإسكندرية، حيث تعمل مديرا لوحدة العلاقات الدولية.

كما حصل السيد محمد توفيق الروينى أستاذ الجراحة ومدير القسم الفرنسي لكلية الطب في الإسكندرية، على وسام الشرف تقديرا لحياة مهنية طويلة ومتميزة، والجمع بين ممارسة الطب والتعليم في فرنسا و في الإسكندرية.

و تلقت السيدة شفيقة منصور وسام الشرف تقديرا لمساهمتها المتعددة في العمل التربوي ، التعليم المسرحي، بعد رحلة تميز كبيرة حتى أصبحت خبيرة معترف بها في الأدب الفرنسي في القرن العشرين.

نشر في 18/11/2012

أعلى الصفحة