زيارة مشتركة تجريها وكالة التعاون الدولي،التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية الفرنسية، والقسم المركزي لمكافحة الفساد في القاهرة، 27-19 يونيو 2011

أجرت وكالة التعاون الدولي لوزارة الاقتصاد، المالية، و الميزانية الفرنسية (ADETEF) و القسم المركزي لمكافحة الفساد (SCPC) زيارة إلى القاهرة من ٢٧ إلى ٢٩ يونيو 2011 تلبية لدعاوي السلطات المصرية من أجل تنمية التعاون مع فرنسا في العديد من المجالات ذات الأولوية و خاصةً مكافحة الفساد وتنمية الشركات الصغيرة و المتوسطة واللامركزية المالية و تحديث الدولة.

التقى الوفد، الذي يراسه السيد برونو بارن، المفتش العام للمالية و السيد فرانسوا بادية، رئيس قسم الخدمات المركزية لمكافحة الفساد، بعدد كبير من المحاورين في وزارات مصرية :المالية والتنمية الإدارية والتنمية المحلية والعدل والداخلية، وكذلك مسئولين في هيئة الرقابة الإدارية وفي مجلس الوزراء.

من جهة أخرى، تم عقد ندوة في ٢٨ يونيو ل حضرها كبار موظفين هذه الوزارات من أجل استعراض الجهاز الفرنسي لمنع و مكافحة الفساد، و الذي يعمل أيضاً في مجال شبكات التهريب المالي (TRACFIN) و مكافحة تضارب المصالح في الوظائف العامة

ساهمت هذه الزيارة في إيجاد مسارات ملموسة للتعاون :
- مساندة لإصلاح و تنظيم الشركات الصغيرة و المتوسطة، حيث زار وفد مصري من وزارة المالية والهيئة العامة للاستثمار و المناطق الحرة، البنك المركزي المصري فرنسا في منتصف شهر يونيو الماضي لمقابلة المحاورين الرئيسيين في الجهاز الفرنسي المعني بدعم الشركات الصغيرة و المتوسطة، ولاسيما الـ OSEO.
- تعزيز الإجراءات المتخذة في إطار البروتوكول الموقع في فبــــــــــــــــــراير ٢٠١٠ بين ACOA و ADETEF ( الإدارة الالكترونية، تدريب الكوادر المتوسطة، اللامركزية، إعادة هيكلة الوظائف الحكومية ) واتفاقية التعاون في مجال التدريب الإداري الموقعة في ٢٠٠٨ بين الحكومة الفرنسية و المصرية والتي تعمل بموجبها المدرسة الوطنية للإدارة ENA.
- وضع إجراءات للتعاون محددة في مجال مكافحة و منع الفساد مع الجهات المختصة في هذه المجالات من البلدين.

نشر في 04/07/2011

أعلى الصفحة