زيارة السفير الفرنسي للإسكندرية [fr]

قام السيد/ أندريه باران، سفير فرنسا بمصر، بزيارته الأولى للإسكندرية في 13 نوفمبر، و التي استُقبِل فيها بحفاوة كبيرة من قبل العديد من الشخصيات كما من قبل الجالية الفرنسية.

و قد تباحث مع السيد/ طارق المهدي، محافظ الإسكندرية، في التعاون بين فرنسا و مصر و بالأخص في العلاقات التي تجمع المحافظة بمدينة مرسيليا و مقاطعة بروفانس ألب كوت دازور. و قد أطلع السفير السيد/ المحافظ على ما توصلت إليه حتى الآن الدراسة القائمة على المواصلات العامة بالإسكندرية و التي تقوم بها الوكالة الفرنسية للتنمية و المكتب الاستشاري ايجيسريل. و قد تطرق أيضاً لموضوع حماية التراث و ضرورة جذب ممولين دوليين لإقامة مشروع لإحياء التراث.

افتتح السيد/ أندريه باران المركز الجديد لتقديم طلبات الحصول على التأشيرة و الذي تديره شركة تي إل إس – TLS، و الذي من شأنه أن يسمح للمقيمين بالإسكندرية و من يرغب في الحصول على التأشيرة بتقديم ملفه دون الحاجة للذهاب إلى القاهرة. يُعَد هذا المركز خدمة قريبة جديدة تهدف لتعزيز العلاقات الثنائية بين فرنسا و مصر بتسهيل الانتقال إلى فرنسا. في 2013، استقبلت فرنسا مجموع 47000 طلب تأشيرة في مصر و هذا الرقم في زيادة مستمرة. كل طلبات الحصول على التأشيرة المقدمة بالإسكندرية يتم معاملتها بالقنصلية العامة بالقاهرة.

السفير الفرنسي، اندريه باران، مع محافظ الإسكندرية، طارق المهدي
سفير فرنسا، اندريه باران، وقنصل فرنسا العام بالقاهرة، أوليفييه بلانسان، اثناء افتتاح مركز تي ال اس بالإسكندرية
سفير فرنسا، اندريه باران، وقنصل فرنسا العام بالقاهرة، أوليفييه بلانسان، وقنصل فرنسا العام بالإسكندرية، دومينيك فاج، اثناء افتتاح مركز تي ال اس بالإسكندرية

كما زار السفير مكتبة الإسكندرية حيث استقبله السيد/ إسماعيل سراج الدين، مدير المكتبة و السفير/ على ماهر، مسئول العلاقات الخارجية بالمكتبة. تطرق السيد/ باران و السيد/ سراج الدين لمشاريع التعاون للعام القادم في قطاعات الكتب و التبادل العلمي. و قد زار السفير أيضاً جامعة سنجور الفرنكوفونية بصحبة السيد/ ألبير لورد، عميد الجامعة. تضم الجامعة 200 طالب بالماجستير، مقسمين على أربعة مجالات مرتبطة بالتنمية (الإدارة و التنظيم، البيئة، الصحة، إدارة المشاريع الثقافية).
خلال زيارته، تمكن السفير من افتتاح معرض "الإسكندرية 1914-1918" و الذي ينظمه مركز الدراسات السكندرية و مديره جون ايف امبرور. تم الافتتاح بالمعهد الفرنسي بشارع النبي دانيال و يقام المعرض حتى 10 يناير. يكرم هذا المعرض بالأخص محاربي الحرب العالمية الأولى من مواطني الإسكندرية أو ممن تم اخلائهم إليها من الجبهة الشرقية. و جاء المعرض ضمن فعاليات الاحتفال بمئوية الحرب العالمية.

و قد سنحت الفرصة للسيد/ باران للتبادل مع العديد من رجال الأعمال و أساتذة الجامعة السكندريين في مجال التعاون و الفرنكوفونية و تكلم عن ذهاب السيد/ أيمن بدوي، رئيس الغرفة التجارية الفرنسية بمصر – فرع الإسكندرية في بداية شهر نوفمبر لمرسيليا في إطار الأسبوع الاقتصادي والميدبيزنيسدييزMedbusinessdays - . في نهاية زيارة السيد/ باران، تم استقبال الجالية الفرنسية و شركاء التعاون الثنائي المصريين خلال حفل استقبال بالقنصلية العامة، في حضور السيد المحافظ."

نشر في 09/02/2015

أعلى الصفحة