بداية انعقاد الدورة التدريبية التي التحقت بها دبلوماسية مصرية شابة بالمدرسة الوطنية للإدارة [fr]

في إطار الدورة الدولية التحسينية (CIP)، يدعم كل من المعهد الفرنسي بمصر وسفارة فرنسا تدريب الدبلوماسيين المصريين.

في أبريل 2016، انعقدت بالمعهد الفرنسي بمصر وفي حضور لجنة تحكيم برئاسة مدير العلاقات الدولية بالمدرسة الوطنية للإدارة عدة مقابلات لاختيار المتقدمين للدورة الدولية التحسينية (CIP) بالمدرسة الوطنية للإدارة (ENA). وفي أعقاب الاختبارات التحريرية والشفوية، تم اختيار السيدة/ ميراند جبران الدبلوماسية المصرية الشابة.

JPEG

بعد أن شغلت مناصب مختلفة بوزارة الخارجية المصرية وبسفارات مصر في الأردن والولايات المتحدة، تشغل اليوم السيدة/ جبران منصب مديرة وحدة الطاقة والنقل بإدارة الشؤون الاقتصادية متعددة الأطراف بوزارة الخارجية المصرية.

وتجدر الإشارة إلى أنه طوال فترة الدورة الدولية التحسينية التي ستنعقد في ستراسبورج من 1 ديسمبر 2016 وحتى 31 يوليو 2017، ستحظى السيدة/ جبران بمنحة من الحكومة الفرنسية. هذا، وتتيح الدورة التي ستستمر ثمانية أشهر لكبار موظفي الدولة ممن لديهم خبرات التعرف على كافة أوجه الإدارة العامة في فرنسا وفي أوروبا. كما تعمل الدورة على تشجيع المقاربات المقارنة من خلال التبادل المشترك للخبرات والكفاءات إبان فترة التدريب المشترك ومدتها خمسة أشهر مع الطلاب الفرنسيين.

الملتحقين بالدورة التحسينية العليا للإداريين (CSPA). وتتضمن هذه الدورة شعبتين: "العلاقات الدولية" و"الإدارة والمالية العامة". ويمكن أن ينتهي هذا التدريب بمناقشة رسالة ماجستير مهني بتنظيم مشترك – وفقًا للشعبة التي يتبعها المتقدم – مع جامعة باريس 1 أو مع جامعة ستراسبورج.

نشر في 24/11/2016

أعلى الصفحة