المجلس الرئاسي الفرنسي-المصري للأعمال

أُنشأ المجلس الرئاسي الفرنسي-المصري للأعمال في 2006 بمبادرة من الرئيس الفرنسي ومن رئيس جمهورية مصر العربية.

يهدف المجلس الرئاسي الفرنسي-المصري للأعمال إلى تدعيم العلاقات المصرية-الفرنسية، لاسيما على الصعيد الاقتصادي والتجاري والاستثماري.يمثل المجلس منتدياً مفضلاً على أعلى مستوى بين الشركات الفرنسية ومثيلتها المصرية وهو يحث السلطات على المشكلات التي تلاقيها هذه الشركات.

يجتمع المجلس مرة واحدة سنوياً تحت رئاسة سكرتير الدولة الفرنسي لشئون التجارة الخارجية والوزير المصري للصناعة والتجارة والشركات المتوسطة والصغيرة.

يتشكل المجلس من لجنتين وطنيتين تتكون كل منهما من حوالي 20 عضواً. تشرف جمعية أرباب الأعمال الفرنسيين الدولية MEDEF International على اللجنة الفرنسية بالمجلس تحت رئاسة السيد/ باتريك لوقا، رئيس مجلس إدارة شركة Gras Savoy. أما اللجنة المصرية فيرأسها السيد/ فؤاد يونس، رئيس شركة فؤاد محمود وشركاه للأعمال الاستشارية. وتشرف غرفة التجارة الفرنسية في مصر على مهام الأمانة العامة بالمجلس.

نشر في 05/01/2015

أعلى الصفحة