الزيارة الرسمية للرئيس عبد الفتاح السيسي (25-27 نوفمبر 2014) [fr]

استقبلت فرنسا رئيس جمهورية مصر العربية السيد عبد الفتاح السيسي في أثناء الزيارة الرسمية التي قام بها من 25 إلى 27 تشرين الثاني/نوفمبر.

وتعبّر هذه الزيارة عن الإرادة المشتركة بين فرنسا ومصر على تعزيز الشراكة الثنائية بينهما في جميع المجالات، وهو ما شدّد عليه رئيس الجمهورية ونظيره المصري إبّان لقائهما في 26 تشرين الثاني/نوفمبر.

وأعرب البلدان عن رغبتهما في تعزيز الحوار الثنائي بينهما بشأن القضايا الإقليمية والدولية، وخصوصا بشأن ليبيا وعملية السلام في الشرق الأوسط وسورية والعراق ومحاربة الإرهاب.

كما أكّدا مجددا عزمهما على إعطاء زخم جديد للتعاون الثنائي بينهما سواء في المجالات الاقتصادية والعسكرية والثقافية أو في مجالي التعليم والفرنكوفونية.

وأعربت فرنسا عن رغبتها في مواكبة عملية الانتقال الديمقراطي والنهوض الاقتصادي في مصر، وهو ما تدل عليه الاتفاقات والتعهدات التي تم توقيعها فيما يخص مترو الأنفاق في القاهرة ومع الوكالة الفرنسية للتنمية فيما يخص المشروعات التي تستهدف الأحياء الفقيرة.

واعتمد وزيرا الشؤون الخارجية الفرنسي والمصري خريطة طريق مشتركة، تضمنت آفاق التعاون الثنائي بين البلدين للسنوات المقبلة، ونشرت في موقع الإنترنت لوزارة الشؤون الخارجية والتنمية الدولية.

نشر في 15/12/2014

أعلى الصفحة