الجلسة العامة الحادية عشر لجمعية الفرنسيين في الخارج (AFE)

في 7 يونيو الماضي، قام الفرنسيون المقيمون في مصر والسودان، بانتخاب ممثليهما الاثنين بجمعية الفرنسيين في الخارج (AFE) وذلك في إطار تجديد أعضاء هذه الجمعية في منطقتي أمريكا وأفريقيا.

في أول اجتماع لهم منذ التجديد الجزئي، يجتمع أعضاء هذه الجمعية الـ 179، في جلسة عامة من 7 إلى 12 سبتمبر في باريس. وبهذه المناسبة، سينتخب الأعضاء نواب رؤساء الجمعية كما سيقومون بتجديد أعضاء خمس لجان دائمة (الشؤون الثقافية، التعليم والسمعيات والمرئيات، الشؤون الاجتماعية، الشؤون المالية والاقتصادية، قوانين ولوائح، الاتحاد الأوروبي) ولجنتين مؤقتتين (المحاربين القدامى والأمن) التي تتشكل منها جميعاً الجمعية.

يلقي السيد/ برنار كوشنير، وزير الخارجية ورئيس الجمعية، كلمة بهذه المناسبة يوم الخميس 10 سبتمبر الساعة 9.30 صباحاً حول نشاط الجمعية في خدمة الفرنسيين المقيمين خارج فرنسا.

نشر في 04/05/2011

أعلى الصفحة