أوليفييه بلنسون، القنصل العام الفرنسي في القاهرة

مواطنينا الأعزاء المشاركين على الانترنت،

بعد أربع سنوات صعبة ولكنها شيقة، شغلت خلالها منصب نائب القنصل العام في القدس، بدأت مهامي الجديدة كقنصل عام لفرنسا في القاهرة منذ يوم 2 سبتمبر. ويسرني التحدث اليكم بمناسبة بدء مهامي وممارسة مسؤوليتي الجديدة من أجل تقديم خدمات لكم جميعاً.
JPEG
مسيرتي الدبلوماسية قادتنا، كأسرة واحدة، إلى باكستان، و إلى الولايات المتحدة (لوس انجلوس) في الإدارة العامة بوزارة الخارجية. و شغلت عدة مناصب متنوعة، في إدارة الفرنسين في الخارج، و في إدارة الموارد البشرية ثم مساعد لمدير عام الإدارة. وخبراتي المهنية المتنوعة جعلتني دائما قريباً من الشئون القنصلية والشئون الإدارية.

اكتشفت اليوم القاهرة و مصر و أعتمد عليكم لمساعدتي في معرفة المزيد عن هذا البلد العظيم. ويسرني أيضا اكتشاف ثراء وتنوع التزاماتكم و مبادراتكم و عملكم، و المشاريع الخاصة بكم. و سيقوم فريق القنصلية العامة بمواصلة عمله بتفاني و تقديم الدعم لكم كما إنه يعلم أنه يستطيع الاعتماد على روح التضامن لديكم و الدعم المقدم منكم.

أود أن أشيد بسلفي، السيد برنار رينو فابر، الذي دعي إلى مهام أخرى، وأنا أعرف كم كان حريصاً للقيام بمهامه تجاهكم.

تحت سلطة سفيرنا، و مع كل فريق القنصلية العامة، و من خلال العلاقة الوثيقة مع القنصله العامه في الإسكندرية ،أتمنى أن نظل يقظين فيما يخص أمن جاليتنا، و أن نكون على مقربة من كل فرد فيها، خصوصا الأشخاص المحرومون أو المحتاجون، وأن نسهم في تحركات بلادنا وتأثيرها في مصر. وأنني أتطلع إلى العمل مع مسؤولينا المنتخبين في الاطار المتجدد لتمثيل الفرنسين في الخارج و اتقدم بالشكر لهم على التزامهم و إخلاصهم.

إلى اللقاء قريبا!

أوليفييه بلنسون

نشر في 20/11/2014

أعلى الصفحة